بأقلام الزملاء

كارم أبوالعيد يكتب : فكر جديد في ورشة إعلام بتروتريد

يُعد الإعلام أحد الأسلحة الهامة ومصدر من مصادر القوي الناعمه لكل دولة بل ولكل مؤسسة من مؤسسات الدولة فقديما قالوا : (تكلم حتي أعرفك ). وكل كلام لابد له من إعلام بصوره المختلفه مرئي، مقروء ، مسموع حتى يصل إلى متلقيه على الوجه الصحيح الذي يقصده قائله ، وهذا بالضبط ما تقوم به شركة بتروتريد حالياً من خلال إدارة الإعلام فكانت ورشة العمل التي نظمتها إدارة الإعلام بالشركة والتي شَرُفت بحضورها واستفدت منها كثيرا بلا شك فقد كانت هذه الورشة بالنسبة لي لبنة أولي يمكن البناء عليها من أجل إيجاد وسائل مبتكرة للتواصل مع موظفيها وعملائها وتحسين الصوره الذهنيه لدى الجميع بما يخدم أهداف الشركة من الإستفاده الأمثل بمواردها وفي نفس الوقت تعظيم إيراداتها ، ولعل ذلك كله من وجهة نظري المتواضعة فكرا جديداً بالمقارنة بما كان عليه الحال سابقا وبعد أن إستقلت إدارة الإعلام عن العلاقات العامة ، و هو ما يلقي الآن بعبئا كبيرا على القائمين على إدارة الإعلام من أجل تأسيس فريق محترف يعمل على تحسين الصورة الذهنية ويصل إلى جميع المستهدفين  سواء من أبنائها أو عملائها بوسائل إعلامية حديثة ، ولعل بوابة بترو نيوز وصفحات الشركه على وسائل التواصل الإجتماعي بداية موفقة تبشر بتطور كبير في المستقبل .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى