مقالات

جمال بدوي يكتب : ” سفراء بتروتريد “

صورتنا مسئوليتنا (1)

لم تعد مواقع التواصل وسيلة للترفيه و الاتصال الاجتماعي فقط بل باتت وسيلة أساسية لمجتمع الشركات للتواصل مع عملائها و تحسين الصورة الذهنية و التفاعل معهم و قياس ردود الأفعال ، علاوة على أن الإعلام الرقمي بات هو صاحب النفاذ و التأثير الأكبر و أسرع طريقة للوصول إلى الجمهور المستهدف .
#بتروتريد_الرقمية هاشتاج جديد نطلقه على مواقع التواصل الاجتماعي لتعريف عملائنا ـ الـملايين الـ 7 ـ بالتطورات المتلاحقة و الخدمات الإلكترونية المستحدثة ، و ها هي ماكينات الدفع الإلكتروني تغزو مناطق الصعيد كاملة بقوة 370 ماكينة ، بعد أن تم نشر 250 ماكينة بالأسكندرية ، كما تم تعميم استخدام الماكينة في 10 من مناطق القاهرة الكبرى حتى الآن و تم نشر الماكينات في الجهات الخارجية كالتجمعات السكنية و الأندية الاجتماعية الكبرى و بعض الجهات الحكومية لتقديم خدمة متميزة لعملائها على مستوى الجمهورية .
إن مشروع التحول الرقمي في بتروتريد من المستهدف أن يكتمل بنهاية العام الحالي و هو ما يستلزم تواصلا فعالا مع عملائنا على مستوى الجمهورية لتعريفهم بدخول الماكينات إلى الخدمة كل في حينه ، كما يستهدف تواصلنا مع عملاء الشركة لتعريفهم بالمزايا التي توفرها لهم ماكينات الدفع الإلكتروني و كذلك وسائل التحصيل الإلكتروني المختلفة .
مشروع الشركة نحو التحول الرقمي سيؤثر بالتبعية بشكل إيجابي في تشكيل صورة الشركة الذهنية لدى عملائها على مستوى الجمهورية و هو ما يستدعي منا جميعا التعاون لاستثمار قدراتنا و إمكاناتنا و تواجدنا على شبكات التواصل الاجتماعي لدعم هذه الصورة الإيجابية انطلاقا من إيماننا بأن صورة الشركة ليست مسئولية إدارة الإعلام وحدها بل هي مسئولية كل عضو من أسرة العاملين ببتروتريد ، فكل منا هو بمثابة سفير لنا أمام عملائنا سواء في الموقع أو على شبكات التواصل الاجتماعي .
و لهذا فإننا نطلق مبادرة #سفراء_بتروتريد ليكون كل زميل من الـ 16 ألف عامل بمثابة سفير لنا على مواقع التواصل الاجتماعي حتى نستطيع أن نصل إلى أكبر عدد ممكن من قائمة عملائنا ” المليونية ” و نساهم جميعا في نشر المعلومة الصحيحة من مصدرها الرسمي و الموثوق ” بترونيوز ” ليس فقط من أجل دعم صورتنا الذهنية لدى عملائنا و لكن أيضا لدعم زملائنا العاملين بالموقع لتوفير وقتهم في التعريف بالمنظومة الجديدة بعد إنهاء التعامل بالفاتورة الورقية التقليدية و استبدالها بالإيصال الفوري .
#سفراء_بتروتريد مبادرة لمشاركة الأخبار و التطورات المتعلقة بمشروع التحول الرقمي على كافة صفحات و مجموعات التواصل الاجتماعي لتعريف عملائنا بكافة وسائل الدفع و التحصيل الإلكتروني التي تتيحها الشركة لعملائها ، انطلاقا من مسئوليتنا نحو بناء المجتمع الرقمي ـ الهدف الرئيسي ـ لاستراتيجية مصر الرقمية و اتساقا مع برنامج وزارة البترول نحو التحول الرقمي .
و إذا كنا نتساءل في الماضي عما يمكن أن نقدمه كعاملين لدفع عجلة نمو و تقدم شركتنا ، و عما يمكن أن نقدمه لوطننا بدافع انتمائنا الوطني ، فقد باتت الفرصة الآن سانحة للمشاركة بإيجابية من خلال تواجدنا جميعا بشكل مستمر على مواقع التواصل لتشجيع عملائنا نحو التحول الرقمي و التحول من التعاملات النقدية إلى التعاملات الرقمية في كافة معاملاتهم .
و لنعتبر جميعا هذه المبادرة مساهمة منا في تعظيم مواردنا و تطور و نمو شركتنا و دعم استقرارها ، و هو ما سيعزز بالتبعية تطور مستقبلنا و أماننا الوظيفي .
و ليكن هاشتاج #بتروتريد_الرقمية عنوانا دائما مصاحبا لكل مشاركة بخبر من أخبارنا على شبكات التواصل الاجتماعي .
وفقنا الله و إياكم لصالح شركتنا و وطننا العزيز
و للحديث بقية ،،،
جمال بدوي
مدير عام مساعد إدارة الإعلام

زر الذهاب إلى الأعلى