حملة معاك

زيادة عدد مراكز تلقي اللقاح إلى 657 مركزاً لمواجهة فيروس كورونا

انخفاض معدلات الوفاة من كورونا بنسب تصل إلى 98%

استعرض مجلس الوزراء في اجتماعة الأسبوعي الموقف الحالي لمواجهة فيروس كورونا و قامت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة و السكان، بتقديم  عرض حول آخر المستجدات الخاصة بفيروس كورونا محلياً و عالمياً، و جهود مواجهة الجائحة.

و أشارت وزيرة الصحة  إلى أن المركز العالمي لمكافحة الأمراض و الوقاية منها CDC أصدر تصريحاً حول أهمية التطعيم في ظل ظهور سلالة دلتا المتحور، و الذي نوَّه إلى أن التطعيم مازال قادراً على تقليل نسب دخول المستشفى و الوفاة للفئات الأكثر خطورة.

زيادة عدد مراكز تلقى اللقاح إلى 657 مركزاً بدلاً من 580 مركزاً

كما تطرقت وزيرة الصحة و السكان إلى الموقف الحالي لتلقي اللقاحات ضد فيروس كورونا، موضحة أنه تم زيادة عدد مراكز اللقاح إلى 657 مركزا بدلاً من 580 مركزاً، و عدد مكاتب السفر إلى 145 مكتباً بدلاً من 134 مكتبا، لافتة إلى أنه جار تجهيز “مراكز كبرى” في محافظتي الشرقية و أسيوط.

“وزيرة الصحة” : استلام 6 ملايين جرعة مُصنعة بمصانع فاكسيرا  سبتمبر المُقبل

و تناولت وزيرة الصحة الموقف الحالي لتوريد لقاحات “استرازينيكا”، و”سينوفاك”، و”ساينوفارم”، و”سبوتنيك”، و “جونسون آند جونسون”.
كما نوهت الوزيرة إلى الكميات المخطط استلامها حتى نهاية العام من المواد الخام للتصنيع بمصانع فاكسيرا، لافته إلى أنه سيتم البدء في الإفراج التدريجي عن 6 ملايين جرعة مصنعة بداية من الخامس من شهر سبتمبر المقبل، فضلاً عن استلام عدد من اللقاحات تتضمن “جونسون آند جونسون”، و”سبوتنيك”، و”فايزر”، وموديرنا”، و”ساينو فارما”.
كما أشارت وزيرة الصحة والسكان إلى موقف التعاقد على أحد أدوية الأجسام المضادة لصالح مرضي كورونا في مصر، لافتة إلى أنه جار استقبال 15 ألف جرعة من العقار المذكور، و الذي سيتم إضافته إلى بروتوكول علاج وزارة الصحة، نظراً للجدوى العلاجية له في تخفيض معدلات الاحتياج لدخول الرعاية المركزة بنسب تتراوح بين 79% إلى 90%، فضلاً عن خفض نسب معدلات الوفاة بنسب تتراوح بين 95% إلي 98%، هذا بالإضافة إلي الجدوى الاقتصادية جراء توفير التكاليف العلاجية و الحجز بالمستشفيات للحالات المتوسطة و الشديدة.
هذا وتحرص حملة معاك التوعوية على التأكيد على ضرورة التسجيل لتلقي اللقاح المضاد لكورونا.
• للتسجيل على طلب الحصول على لقاح فيروس كورونا أضغط هنا
تابعنا على جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى