الطاقة النظيفة

الغاز المسال المستورد : سنغافورة تمنح رخصة لـ إكسون موبيل

هيئة سوق الطاقة : الغاز المسال أحد خيارات الطاقة الأكثر موثوقية

الغاز المسال : منحت هيئة سوق الطاقة السنغافورية “أي إم إيه” لـ شركة إكسون موبيل التراخيص الازمة لاستيراد الغاز المسال  بعد تضاؤل إمدادات خطوط أنابيب النفط من الدول المجاورة و التي تعتمد عليها سنغافورة بشكل كبير في إمدادات الطاقة طوال عقود.

تُصدر (إي إم إيه) تراخيص استيراد الغاز الطبيعي المسال المحددة المدة، لضمان توريد الغاز الطبيعي المسال لمستخدمي الغاز في سنغافورة على أساس الأجل التنافسي و المحدد ، و يوجد حاليًا شركتان مستوردتان للغاز في سنغافورة هما “بافيليون إنرجي و رويال داتش شل” بحسب موقع إنرجي فويس المعني بشؤون الطاقة.

خطط زيادة استيراد الغاز المسال

كانت سنغافورة قد قدمت خططا لاستيراد المزيد من الغاز الطبيعي خاصة مع انتهاء صلاحية عقود شحن الغاز الطبيعي التي تأتي من خلال خطوط الأنابيب من إندونيسيا وماليزيا – المجاورة – .

تخطط سنغافورة  لأن تصبح مركزًا تجاريًا للغاز في محيطها ، حيث تسعى للاستفادة من الزيادة المتوقعة في واردات الغاز الطبيعي في الدول المجاورة ، نتيجة لـ تراجع إنتاجها للغاز و الزيادة المتوقعة في الطلب على الكهرباء مستقبلا.

هيئة سوق الطاقة : الغاز أحد خيارات الطاقة الأكثر موثوقية

ذكرت هيئة سوق الطاقة”أي إم أيه” في بيان لها للإعلان عن تراخيص الاستيراد الجديدة: أن الغاز  أحد أهم المفاتيح الرئيسية في مسيرة سنغافورة نحو مستقبل طاقة أكثر موثوقية وأكثر حفاظا على البيئة ، و يمثّل أنظف شكل من أشكال الطاقة التقليدية، و تتوقع هيئة سوق الطاقة أن يكون الوقود المهيمن لسنغافورة في المستقبل القريب ، خاصة مع التوجه نحو الطاقة النظيفة والأقل إنتاجا للانبعاثات .

تعتبر سنغافورة أن الغاز الطبيعي المسال و الطاقة الشمسية و شبكات الطاقة الإقليمية بالإضافة للبدائل الأخرى الأقل إنتاجا  للكربون هي المحاور الرئيسية للمستقبل ، كما أن الطاقة الشمسية هي أكثر مصادر الطاقة المتجددة الواعدة في سنغافورة و التي يجري العمل على زيادة نسبة مشاركتها .

يذكر أن سنغافورة تعمل منذ سنوات  على الوصول بالطاقة الشمسية لإنتاج حوالي 1.5 جيجاوات بحلول عام 2025، و زيادة الإنتاج ليصل إلى 2 جيجاوات خلال الخمس سنوات التالية مطلع العام  2030

تابعنا على جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى