أخبار البترول

” وزيرة البيئة ” تلتقي ” سيمث ” لبحث الاستعدادات الخاصة بـ مؤتمر الأطراف COP27

التقت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة باللورد البريطاني جولد سيمث ، و ذلك على هامش مؤتمر الأمم المتحدة للمحيطات الذي يعقد بالعاصمة البرتغالية لشبونه ، لبحث عدد من الموضوعات البيئية المختلفة و الإستعدادات الخاصة بـ مؤتمر الأطراف COP27 للتغيرات المناخية الذي يعقد بمدينة شرم الشيخ نوفمبر المقبل.

و أكدت الوزيرة على ضرورة العمل خلال مؤتمر المناخ القادم على دفع المسار التفاوضي إلى الأمام ، مع البناء على النجاح الذي تحقق خلال مؤتمر جلاسكو ، مشيرةً إلى التطلع للحصول على دعم البلدان فى المبادرات المختلفة.

كما أوضحت الوزيرة أنه لابد من العمل على الإستفادة من نتائح مؤتمر جلاسكو و مؤتمر شرم الشيخ و مؤتمر الأمم المتحدة للمحيطات و العمل على جمع كل النتائج و الإستثمار فيها و الإستفادة منها فى مؤتمر التنوع البيولوجي القادم COP15 الذي يعقد ديسمبر القادم بمونتريال ، للمساهمة فى إستكمال خارطة طريق التنوع البيولوجي لما بعد 2020 التي ساهمت مصر فى إعدادها خلال مؤتمر التنوع البيولوجي COP14 ، و العمل على تقديم عملية شاملة لصون الموارد الطبيعية للعالم في ظل مناخ يتغير.

و أعربت وزيرة البيئة عن تطلع مصر للحصول على دعم المملكة المتحدة فى المبادرة الخاصة بالزراعة التي سيتم إطلاقها فى مؤتمر المناخ القادم، موضحةً أنه سيتم مناقشة تأثيرات التغيرات المناخية و ارتفاع درجات الحرارة على الزراعة فى اليوم المخصص للزراعة و التكيف الذى سيتم تنفيذه خلال مؤتمر المناخ القادم و سيتضمن هذا اليوم مناقشة الجزء الخاص بالغابات.

و أشارت وزيرة البيئة خلال اللقاء إلى المبادرة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي عام 2018 لربط موضوعات التغيرات المناخية بالتنوع البيولوجي و التصحر ، و إلى أنه سيتم تخصيص يوماً للطبيعة و التنوع البيولوجي خلال مؤتمر الأطراف COP27 القادم، لمناقشة الموضوعات الخاصة بتأثيرات التغيرات المناخية على التنوع البيولوجي.

جدير بالذكر أنه سيجري مناقشة المبادرة الأفريقية للتحوُّل الطَّاقي و المناخ المقترح إطلاقها خلال قمة المناخ القادمة COP 27 التي ستستضيفها مصر في نوفمبر 2022 بمدينة شرم الشيخ نيابة عن القارة الأفريقية.

• مصدر الخبر : الصفحة الرسمية لرئاسة مجلس الوزراء

تابعنا على جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى