أخبار البترول

بدء تنفيذ دمج شركات غاز القاهرة و ريجاس و سيناء للغاز في كيان واحد

دمج الشركات يعمل على تحقيق وفر كبير جداً في الأصول الاستثمارية

دمج شركات غاز القاهرة و ريجاس و سيناء للغاز : عقدت الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) اجتماعاً بحضور الدكتور المُهندس مجدى جلال و المُحاسب أشرف عبدالله نائب رئيس هيئة البترول للشئون المالية و المُهندس حاتم عبد الغنى رئيس غاز الاقاليم ( ريجاس)  و المُهندس محمد فتحي رئيس شركة غاز القاهرة و المُهندس محمود أنور رئيس شركة سيناء للغاز. 

و ذلك لتنفيذ خطوات دمج الشركات السابقة في كيان واحد وصياغة لائحة مالية وإدارية مُوحدة لذلك الكيان الجديد . 

و يأتى ذلك في إطار توجيهات المُهندس طارق المُلا وزير البترول و الثروة المعدنية بأهمية اتخاذ ما يلزم من إجراءات تصحيحية تمهيداً لدمج بعض الشركات ذات المهام الواحدة لتوفير التكاليف و المصروفات الإدارية و رفع كفاءة التشغيل .

دمج الشركات يعمل على تحقيق وفر كبير جدا في الأصول الاستثمارية 

و يعمل دمج الشركات على تحقيق وفر كبير جداً في الأصول الاستثمارية من مباني إدارية و خدمية و مرافق خاصة  فعندما يكون النشاط الكبير مُندمج في كيان واحد لم تعد هناك منافسة داخلية و يزيد نجاح الشركة  و التعامل مع جهه واحدة في الأسواق المحلية و العالمية .

و جدير بالذكر أنه يعمل في توصيل الغاز نحو 12 شركة تحت إشراف وزارة البترول وهى : «غاز مصر» و «تاون جاس» و «صيانكو» و «الفيوم للغاز » و «طاقة عربية» و «غاز القاهرة» و «غاز الأقاليم» و «سيناء للغاز» و «سيتى جاس» و «مايا جاس» و «أوفر سيز» و «ناتجاس»

و نجحت الشركة القابضة للغازات البترولية إيجاس في توصيل الغاز الطبيعي لما يقرب من 12 مليون وحدة سكنية على مُستوى المحافظات بما يخدم 50 مليون مُواطن و هو الأمر الذي يعود إيجابياً على المُواطن المصري بالإضافة إلى ذلك العائد الاقتصادي على الدولة المصرية.

خطة إعادة هيكلة قطاع البترول تستهدف إحداث تطوير الكوادر البشرية و تحسين كفاءتهم

تهدف خطة إعادة هيكلة قطاع البترول إلى إحداث تطوير و تغيير شامل في مُختلف أنشطة قطاع البترول و ذلك من أجل زيادة مساهمته في التنمية الشاملة بمصر من خلال العمل بشكل أكثر كفاءة و جذب المزيد من الاستثمارات و تطوير الكوادر البشرية و تحسين كفاءتهم من خلال الخطط التدريبية. 

تابعنا على جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى