يوم المرأة العالمي

اليوم العالمي للمرأة قصص نجاح للمرأة المصرية

نماذج ناجحة للمرأة فى المجتمع المصرى

يأتي اليوم العالمي للمرأة الذى يوافق 8 مارس من كل عام كحدث سنوي، منذ اللحظة التي اعترفت به الأمم المتحدة كنوع من الحراك العالمي، وذلك عام 1908م، ففي هذا اليوم خرجت ما يقارب من 15 ألف امرأة في مسيرة احتجاجية داخل شوارع مدينة نيويورك الأمريكية، وذلك بهدف المطالبة بتقليل ساعات العمل وتحسين الأجور الخاص بهم، والحصول على حق التصويت في الانتخابات.

في ذكرى الأحتفال باليوم العالمي للمرأة من الصعب حصر كل امرأة عظيمة أثرت فى تاريخ مصر ولابد من القاء الضوء على دور المرأة المصرية الفعال على مدار التاريخ منذ 7000 ألاف عام وحتى وقتنا الحاضر نموذج للنجاح هناك العديد من الشخصيات النسائية المؤثرة في تاريخ مصر هن نموذج للنجاح والتفاني في الداخل والخارج من أجل رفعة بلدنا العزيزة مصر .

المرأة المصرية فى الداخل والخارج نماذج مضيئة ومهمة يضفن على كل نجاح لمسة أنثوية خاصة، وانتصاراتهن العلمية والدبلوماسية والشعبية تدرس في مقرر طويل يحمل اسم سيدات مصر في الخارج، في يوم المرأة العالمي ، لابد ان نذكر سيدات مصريات حققن نجاحاً في كل دولة ذهبن إليها وأصبحن رائدات ومصدر إلهام لنساء الجاليات المصرية والعالم في هذه الدول.

سميرة موسى :

سميرة موسى
سميرة موسى

أول عالمة ذرة مصرية الملقبة بـ «ميس كوري الشرق» ولدت سميرة موسى في عام 1917 بمحافظة الغربية، إذ لاحظ والدها فيها النبوغ منذ الطفولة، وعندما قرر أن ينتقل بالعائلة من محافظة الغربية إلى محافظة القاهرة، ألحقها بمدرسة قصر الشوق الابتدائية بحي الحسين، ثم انتقلت بعد ذلك إلى مدرسة بنات الأشراف
الثانوية الخاصة والتي أسستها نبوية موسى الناشطة النسائية المعروفة.

تعد سميرة موسى أول عالمة ذرة مصرية ولقبت بـ «ميس كوري الشرق» وهي أول معيدة في كلية العلوم بجامعة فؤاد الأول‏ (جامعة القاهرة حاليًا‏)‏.توصلت سميرة موسى من خلال أبحاثها إلى معادلة يمكن بواسطتها تصنيع القنبلة الذرية بتفتيت المعادن الرخيصة توفيت موسى في حادث سيارة في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية في الخامس من أغسطس من العام 1952، وهي في طريقها إلى المطار في رحلة عودة إلى مصر.

 

الدكتورة نسرين ممدوح عقبة :

نسرين ممدوح عقبة
نسرين ممدوح عقبة

تخرجت من كلية الصيدلة جامعة طنطا عام 2005، وحصلت على درجة الماجستير في علم الأحياء الدقيقة من جامعة طنطا، وعملت كباحثة في قسم الفيروسات في جامعة “إيراسموس” في مدينة روتردام بهولندا منذ عام 2014، كما أنها سوف تقوم بمناقشه رسالة الدكتوراه في علم الفيروسات والمتخصصة في فيروسات كورونا.

ساهمت في إكتشاف جسيم مضاد وحيد النسيلة ، الذي يمكن من خلاله أن يتم تعديل سلوك فيروسات كورونا، وبالتالي وقف أضرار هذا الفيروس.

من خلال عملها في قسم الفيروسات بجامعة “إيراسموس” بمدينة روتردام في هولندا إستطاعت هي وشركاؤها في الأبحاث حول هذا الفيروس التاجي تعديل سلوك فيروسات كورونا، وبالتالي وقف أضرار هذا الفيروس . ويعمل مركز الأبحاث التابع لجامعة “إيراسموس” مع كافة مراكز الأبحاث في أوروبا والعالم أجمع، بتنسيق من منظمة الصحة العالمية، في دراسة خصائص الفيروس للوصول إلى وسائل للحد من إنتشاره.

الدكتورة الھام فضالي :

الھام فضالي
الھام فضالي

باحثة مصریة تتحدث عنها صحف العالم العلمیة حصلت على جائزة كأفضل بحث فیزیائى حول العالم فى 2020 خاص بنقل المعلومات من خلال الضوء عن طریق إستخدام الألیاف الخاصة بالسليكون، وُلِدت بمحافظة بني سویف، وحصلت على بكالوريوس العلوم في هندسة الإلكترونیات من الجامعة الأمريكية في 2013 وحصلت على ماجستير العلوم في علم النانو وتكنولوجیا النانو – الإلكترونيات النانویة من جامعة تشالمرز للتكنولوجیا في السوید.

باحثة بجامعة إیندھوفن في ھولندا ، البحث الذي أجرته یؤمن طرق آمنة لنقل المعلومات من خلال الضوء عن طریق إستخدام الألیاف الخاصة بالسلیكون، وھو أمر شدید التعقید وسیكون لھا أثار جانبیه ھامة على حیاتنا الیومیة.

الدكتوره الهام لھا تجریھا متخصصة في المواد النانومتریة والمتناھیة الصغر والمعلقة ببنیة المادة التي تمكنا من الحصول على خائص مختلفة من الذرة، وھو ما ینعكس على الحصول على إنبعاث ضوئي بكفاءة وفاعلیة وامكانیة استخدامھم في نقل المعلومات وإحداث طفرة في عالم الإلكترونیات، وأن الأجھزة الموجودة حولنا تضم طریقتین لنقل المعلومات وھما الأسلاك
الكھربائیة والتكنولوجیة الضوئیة.

وهناك الكثير منهن لقد سطرت المرأة المصریة تاریخا طویلاً وعظیما من الصمود و الكفاح المشرف ولم یقف كفاحھا وصمودھا عند ھذا الحد، بل یشھد لھا التاریخ بدورھا العظیم في مساندة وطنھا لقد رفعت المرأة المصریة أسم مصر عالیا خفاقا فى جمیع المحافل الدولیة ، وسوف یذكرھن التاریخ بأحرف من نور.

تابعنا على جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى